رمزي الرميح: تركيا وعملاء لا يريدون الشرعية و إقامة انتخابات ليبيا.. فيديو

قال رمزي الرميح، مستشار المنظمة الليبية للأمن القومي، يجب أن يعلم الجميع أن الانفراجة السياسية التي حدثت في آخر سنتين لليبيا بعد إصدار قرار وقف الحرب، وكل هذا حدث بعد بيان قصر الاتحادية والذي جاء برعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وأضاف خلال مداخلة مع الإعلامية عزة مصطفى، ببرنامج «صالة التحرير»، أن هناك دول لا تريد إقامة الانتخابات الليبية على رأسها تركيا وهناك شخصيات داخل ليبيا عميلة وخائنة ولا تريد الشرعية.

وأوضح رئيس المنظمة الليبية للأمن القومي، أن الليبيون لديهم إرادة قوية للمشاركة في الانتخابات، مشيرًا: «عولنا كثيرًا على الإرادة الدولية للخروج من النفق المظلم».

وأشار إلى أن جهود القيادة المصرية بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي، أعطت الأوامر والتعليمات بشكل مباشر لإتمام الانتخابات الرئاسية الليبية في موعدها، والتأكيد على أن مصر لن تقبل بتأجيل الانتخابات الرئاسية الليبية.

وشدد المستشار رمزي الرميح، على مسئولية المجتمع الدولي الأدبية والأخلاقية لتصحيح الأوضاع في ليبيا معلقًا: «لا وجود لدولة حقيقية في ليبيا ونريد أن نسترجع الدولة من خلال الانتخابات الرئاسية».

وختم حديثه قائلًا: «في احدى خطابات الرئيس السيسي وكان يخاطب الأمة المصرية ويقول (بصوا حواليكم)»، مشيرًا إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسي كان يقصد في قوله عدد من الدول من بينها ليبيا والسودان.

 

https://www.youtube.com/watch?v=WxCCh5cOaLA

أحمد موسى: رغيف الخبز في تركيا بـ 2 ليرة.. و الـ 20 بجنيه بمصر.. فيديو

كاتب صحفي: الانتخابات الليبية ستتأجل.. والإخوان وتركيا المستفيدين من الصراع.. فيديو

زر الذهاب إلى الأعلى