وزير المالية أمام البرلمان: نسعى لتحقيق فائض أولى لسداد الديون

قال الدكتور محمد معيط، وزير المالية: تنفيذ الموازنة العامة للدولة 2020/2021 كان مميزا بالرغم من وجود الآثار السلبية لجائحة فيروس كورونا.

جاء ذلك خلال الجلسة العامة لمجلس النواب، برئاسة المستشار الدكتور حنفي جبالي، والتى من المقرر أن تشهد مناقشة مناقشة حساب ختامي موازنة الخزانة العامة، والحسابات الختامية لموازنات الهيئات العامة الاقتصادية، وحساب ختامي موازنة الهيئة القومية للإنتاج الحربي، عن السنة المالية 2020 / 2021.

وزير المالية

وأشار وزير المالية إلى أن العديد من إيرادات الدولة تأثرت كثيرا بسبب جائحة فيروس كورونا ومنها السياحة، وعدم تحصيل الضرائب العقارية، قائلا: لم نحصل إيرادات بنحو 220 مليار جنيه خلال العام المالي 2020/2021.

وأكد وزير المالية، أن على الرغم من ذلك بلغ العجز الكلي 472 مليار جنيه، مقابل 440 مليار كانت مقدرة وفقا للموازنة العامة عن هذا العام.

وأشار محمد معيط، إلى أنه على الرغم من المشكلات التي واجهتها الدولة بسبب جائحة فيروس كورونا، إلا أنه لم يتم التأثير في قطاع الدعم، ومرتبات الموظفين، وكذلك المعاشات.

وتابع: استطعنا أن نحقق نتائج في الخط الذي استهدفناه ونمت إيرادات الدولة ب 13.7%”.

وقال وزير المالية: أنفقنا لدعم الاستثمارات ودعم التشغيل ومواجهة البطالة وزادت المصروفات بنسبة 10% وتم اتخاذ قرارات تخص المعاشات وزيادة المرتبات.

وتابع الوزير: كان لدينا خطة طموحة لتخفيض العجز الكلي إلي الناتج  المحلي ووصل  7.38، ونستهدف كنا 6.7  % وكنا طموحين فيه جدا وكانت الخطة تستهدف تحقيق فائض أولي طموح يصل إلى 1.9 % من الناتج المحلي الإجمالي ولم نستطع تحقق الرقم ووصلت النتيجة إلى  1.46.

وأشار الوزير، إلى أن الحكومة تسعى دائما لتحقيق فائض أولي لتسديد فوائد الديون.

رفع جلسة البرلمان.. والعودة للانعقاد غدا

البرلمان يحيل الموازنة العامة للدولة وخطة التنمية الاقتصادية للعام المالي الجديد إلى لجنة الخطة

الذهاب إلى الأعلى